منتدى البــــذالي
مرحبً بك اخي الكريم
هذا ما وعدناكم للدخول على موقع البذالي الرسمي الجديد هذا هو الرابط الرابط
www.al-bathali.com
مدير المنتدى..اخوكم ابو فيصل..حمدان البــذالي
تقبلوا تحياتي..



( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ )
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة الطفل وامه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدير المنتدى
Admin
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 185
العمر : 35
الموقع : منتدى البذالي
ممــــيز : 0
نقاط : 160671
تاريخ التسجيل : 16/02/2009

مُساهمةموضوع: قصة الطفل وامه   الجمعة فبراير 20, 2009 7:21 pm

قصه اثرتبي


امرأه متزوجة ولديها طفل بريء ومشامرحبا وكثير الحركة لايتجاوز عمره السنتين والنصف

اتت للزوج سفرية مفاجئة بحكم ظروف العمل لمدة اقصاها اربعة ايام فاخبر زوجته عن السفرواستعجلها لتلميم حاجياتها هي وابنها والذهاب بهم الى بيت اهلها .

حتى يطمئن عليهما فارادت قبل ان تخرج ان تنظف بيتها وتغسل الملابس ولكن زوجها مستعجلفاقترحت عليه ان يسافر حتى لايتاخر واذا انتهت تتصل على احد اخوانها حتى يوصلها الى بيت اهلها ثم

وافق الزوج ورحل......

وجلست الزوجة داخل دورة المياه (اعزكم الله )وهي غارقة في التنظيف وابنها حولها يلعب .........

اتدرون ما الذي حصل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لقد اخذ الطفل المفتاح واغلق باب الحمام على امه من الخارج ....والام اصبحت حبيسة لا يوجد عندها

اي وسيلة اتصال باهلها واهلها لايعلمون عن سفر الزوج.......

والطفل المسكين لم يستطع فتح الباب كما اقفله والام لم تعد تعرف ماذا تفعل من هول الفاجعة اخذت في

مناجاة ابنها من خلف الباب في ان يعيد فتح الباب او ان يسحب المفتاح ويعطيها اياه من تحتالباب ........

باءت المحاولات بالفشل واقبل الليل واخذت الام تبكي بحرقة وتصرخ مستنجدة من خلف الشباك ولكن

المصيبة لا يوجد حولها جيران.....

والمصيبة الاخرى الاضاءة مقفلة لان المفاتيح خارج دورة المياه اي ان المكان مظلم وموحش ماذاعساها ان تفعل؟؟؟؟؟؟؟؟

واخذ الطفل يبكي لبكائها وصراخها ثم اخذ يبكي من العطش والجوع واصبح يجاور الباب لا يتحركويناجي امه وتناجيه ومرت ثلاثة ايام والطفل يحتضر ثم في اليوم الرابع.........

مات الطفل البريئ.......

والام شهدت كل هذه اللحظات المريرةجاء الزوج الى البيت وراى طفله ملقى على الارض ولا يتحرك اصابه الهلع ثم فتح باب دورة المياهووجد زوجته قد جنت وشاب شعر راسها وهي في الطب النفسي الان.......

ولاحول ولا قوة الا بالله ......

اللهم اجرهم في مصيبتهم واخلفهم خيرا منها ,,,,,

وانا لله وانا اليه راجعون

_________________


خطواتك في طريق الخير .. هي خطوات على رمل نَدِّي
ليس لها صوت ... ولكن آثارها بينة

مع تحيـــاتي ..ابوفيصــــل.البــــذالي.!!

 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://albathali1.mam9.com
 
قصة الطفل وامه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البــــذالي :: البذالي للقصص والمواعض-
انتقل الى: